التبول اللارادي عند الاطفال

علاج التبول اللارادي عند الاطفال

مشكلة التبول اللاارادي عند الاطفال احد المشاكل النفسية التي يتعرض لها الاطفال الذكور والاناث وعلي الرغم من أن الكثير من الاطفال يمكنهم التمكن من ضبط المثانة في نهاية الثانية من العمر الا ان هنك شريحة من الاطفال قد يصل الي عمر الطفل الي الخامسة من العمر وهو لا يزال يتبول في فراشه ولا يمكن من ضبط عملية التبول فهي مشكلة شائعة الحدوث لدي الاطفال علي عكس ما يعتقد العديد من الاشخاص فهناك حوال 30% من الاطفال فيما دون الرابعة من العمر ولكن تقل تلك النسبة لتصل الي 9% فيما بعد الرابعة من العمر , لكن المشكلة الكبري ان الامهات تتعامل مع الاطفال باساليب غير سليمة تزيد من تفاقم المشكلة فاساليب التهديد والتعنيف والضرب وغيرها من الاساليب التي تتبعها الامهات في العادة من اجل ردع الابناء عن التبول اللاإرادي الا أن هذه الاساليب تزيد من حدة الموضوع ولا تأتي الا بمردود عكسي سلبي يزيد من المشكلة ولذا يقدم أطباء مركز بريق للطب النفسي وعلاج الادمان للأمهات العديد من النصائح من اجل التعامل الصحيح مع ” التبول اللاارادي عند الاطفال ” .

من خلال هذا الموضوع سيكون الحديث عن العناصر الآتية :-

أولاً :- متي يعد التبول اللارادي عند الأطفال مشكلة تحتاج الي علاج ؟

ثانياً :- ما هي اسباب التبول اللارادي عند الأطفال ؟

ثالثاً :- انواع التبول اللاإرادي عند الأطفال ؟

رابعاً :- هل سيظل الطفل يعاني من التبول اللاارادي طول عمره ؟

خامساً :- الوقاية خير من العلاج ؟

سادساً :- علاج التبول اللارادي عند الطفل ؟

بداية متي يعد التبول اللاارادي عند الاطفال مشكلة  تحتاج الي علاج 

يعرف التبول اللاارادي عند الاطفال عادة باستمرار ابتلال الفراش بعد عمر الثالثة من العمر وبعض الاطباء يعد التبول اللاارادي مشكلة تحتاج الي العلاج اذا استمر الطفل في التبول اللاارادي بعد عمر الخامسة وهذا المرض ينتشر بشكل كبير في المدارس الحكومية حيث ترتفع نسبة الفقر في هذه المتجتمعات ذات الدخل المحدود .

طبيباً يعرف التبول اللاارادي عند الاطفال ” سلس البول الليلي ” حيث يتكرر تبول الطفل في الملابس وعلي السرير سواء كان الامر بقصد أو من غير قصد ولكي يقال بان هناك مشكلة في التبول عند الطفل لابد أن يتبول علي نفسه مرتين علي الاقل ولمدة لا تقل عن 3 شهور ويكون هذا الامر معرقلاً لحياة الطفل الاجتماعية والدراسية فلا يمارس حياته بشكل طبيعي مثل باقي الاطفال في عمره من هنا يكون الطفل لديه مشكلة في عملية التبول ويحتاج الطفل الي علاج من قبل طبيب نفسي مختص .

ويعد التبول اللااردي في الاطفال احد اعراض الاضطراب الانفعالي الذي ينشأ نتيجة الظروف البيئية والأسرية الغير ملائمة كذا الامر الذي ننوه عليه كثيراً بان له مردود سلبي علي الاطفال هو سوء معاملة الاطفال واتباع اساليب تربية غير صحية وغير صحيحة كعدم تقدير مشاعر الطفل وحرمانه من الحب الذي يعد الغذاء النفسي له .

لماذا يصاب الذكور بمرض التبول اللاارادي ” سلس البول ” بصورة اكبر عن النساء 

ينتشر مرض سلس البول في الذكور بشكل أكبر من النساء بنسبة 3 الي 8% من كل الاطفال وفي الغالب يكون المرضي اصحاب ذكاء متوسط او ذكاء أقل من المتوسط .

السبب في ان سلس البول في الاطفال الذكور بشكل أكبر من الاناث حيث يقدره بعض العلماء بانه ثلاث مرات تقريباً فعلي ان اغلب علماء الطب النفسي لا يوضحون سبب ان المرض منتشر في الذكور لكن بعضهم يري ان الاناث يكتسبن قدر عالي من النضو في تحكمهم في المثانة بصورة اكبر من الذكور .

التبول اللاارادي عند الاطفال مشكلة نفسية يشترك فيها طرفان 

في حقيقة الامر مشكلة التبول اللاارادي او سلس البول عند الاطفال مشكلة يشترك فيها طرفان الطرف الاول هم الاعل شديدو الاهتمام بالطفل لكنهم يسيئوا الترجمة عن غير قصد ليحولها الي توبيخ وتوبيخ الطفل يجعله يتوتر ويضطرب فيكون اكبر العوامل التي تتسبب في المشكلة .

الطرف الثاني في المشكلة هو الطفل نفسه حيث يصيبه هذا التوبيخ بانه يعاند ويفقد ثقته بنفسه , فيستمر في تلك العادة الي ان تصبح حلقة مفرغة لا يقطعها الا من خلال هدوء نفسه وهذا لا يتأتي الا من تبصير الاهل ومعاملة الطفل بشكل صحيح وسليم .

ما هي انواع التبول اللاارادي عند الاطفال 

بحسب تصنيف جمعية الطب النفسي الامريكية فهناك ثلاث انواع من اضطراب سلس البول عند الاطفال :-

أولاً :- سلس البول النهاري يعني ان الطفل يتبول بشكل لا ارادي في النهار .

ثانياً :- سلس البول الليلي وهو ان الطفل يتبول بشكل لا ارادي في الليل ويعد سلسل البول الليلي اكثر انواع التبول اللاارادي عند الاطفال .

ثالثاً :- سلس البول الليلي النهاري حيث يعاني الطفل من التبول اللاارادي طيلة اليوم ليلاً ونهاراً .

كيفية التحكم في عملية التبول عند الاطفال ؟

يختلف ضبط الجهاز البولي لدي الاطفال من طفل لاخر فبعضهم قد يتحكم في نفسه قبل ان يصل الي عمر عامين ولكن الاعم الاغلب من الاطفال يتحكم في ضبط نفسه في نهاية الثالثة من العمر , وتظهر مشكلة التبول اللاارادي لدي الاطفال أثناء النوم أو حينما نجد الطفل لا يمكنه التحكم في نفسه الي سن الخامسة من العمر أو بعد ذلك بكثير وهذا يؤثر علي صحة الطفل النفسية وبهذا الامر يشعر الطفل بحالة من الخجل والنقص وقلة الثقة بالنفس امام الاخوة والاخوات في الاسرة وامام زملائه في الدراسة .

ما هي اسباب مشكلة التبول اللاارادي عند الاطفال ؟

لا شك ان التعرف علي اسباب المشكلة يعد نصف الحل وهناك العديد من الاسباب العضوية والاسباب النفسية والعوامل المساعدة التي تتسبب في مشكلة التبول اللاارادي عند الطفل وسنذكرها بجانب من التفصيل فلا شك ان علاج التبول اللاارادي عند الطفل من خلال علاج السبب المؤدي الي المشكلة .

أولاً اسباب التبول اللاإرادي العضوية :- فقد يكون السبب عضوي ولدي المريض مشكلة عضوية هي التي تتسبب في عدم تحكمه في التبول ومن أبرز المشاكل العضوية التي تتسبب في حدوث مشكلة سلس البول عند الطفل ما يلي :-  ( التهاب في المثانة –  صغر حجم المثانة – ضيق عنق المثانة – الاصابة بمرض السكري – مرض الجيوب الأنفية – تضخك اللوزتين – الديدان التي تهيج منطقة التبول لدي الطفل – اصابة الطفل بالبلهارسيا )

وقد يكون سبب التبول اللاارادي عند الطفل هو عدم التئام الفقرات القطنية بالعمود الفقري في مراحل تكوين الجنين ولكن هذه الحالات لا تتعدي 1% , كذا قد يكون السبب وجود التهابات في الحبل الشوكي لدي الطفل يتسبب في مشكلة التبول اللا إرادي .

ثانياً أسباب التبول اللاإرادي عند الطفل النفسية :- ولعل الاسباب النفسية هي اهم الاسباب التي تؤدي الي اصابة الطفل بمشكلة التبول اللاارادي ويمكننا حصر اسباب التبول اللاارادي عند الاطفال في العناصر الآتية :-

  • القلق النفسي الذي يعيشه الطفل قبل أن يفد طفل جديد الي الاسرة .
  • الغيرة التي يعيش فيها الطفل بسبب ولادة طفل اصغر وحظوه بجانب اكبر من الرعاية والاهتمام من قبل الاسرة ومن هنا يبدأ الطفل الاكبر في الانتكاص ويبدأ في العودة لطفولة متأخرة حتي يجلب اهتمام الاسرة اليه كما كان سابقاً ويجلب اهتمام الاسرة لديه فيقوم بالافعال التي لا تناسب سنه والتي قد كان اقل عنها من قبل مثل مص الاصابع او التبول اللاارادي بشكل عمدي .
  • قد يكون الطفل عنيداً ويميل الي الانتقام والعناد مع الام فبمجرد أن يلبس ملابس جديدة ونظيفه يطلق الطفل بواله عن سبق اصرار وعن عمد تام من باب العناد مع الام أو مع مفدم الرعاية .
  • حرمان الطفل من اشباع حاجته النفسيبة كفقدان الحب و الامن او فقدان الانتماء الي الاسرة فتصير حياة الطفل عالم من القلق وتظهر مع حالات التبول اللاارادي للطفل ضعف ثقته بنفسه ونوبات من الغضب والجبن مع ميله للتخريب .
  • قد تلعب الخبرات التي عاشها الاب أو الأم في الطفولة دوراً كبيراً في طريقة التعامل مع الطفل فالمشاعر السابقة التي عاشها احد الوالدين في الطفولة او كليهما له دور أكبر في طريقة التعامل مع الطفل ايذاء ضبط التبول والتحكم في الامر , فلربما عانت الام من الصرامة والقسوة والعنت في مرحلة الطفولة , أو انها قد عانت من الخجل والشعور بالذنب حيال تلك العادة مما يجعلها تحاول جاهدة الا يتعرض الطفل الي مثل الخبرات الانفعالية التي عانت منها في الطفولة فتجعلها تلك الخبرات السابقة لا تترك طفلها ألبته علي سجيته وتعوده علي ضبط علميات الاخراج في سن مبكر من الطفولة .
  • الخوف من الظلام أو من القصص المرعبة أو من التهديد المستمر من قبل الوالدين أو ربما من الحيوانات المفترسة كل هذا سبب من اسباب اصابة الطفل بالتبول اللاارادي .
  • عقب تعافي الطفل وشفائه من المرض ففي مرحبة المرض يكون في حالة من الاهتمام والرعاية بشكل تام للطفل ولكن عقب التعافي يشعر بحالة من فقد الاهتمام من قبل الوالدين والاسرة فيبدأ في فعل العديد من العادات الطفولية التي قد انهاها من زمن لاجل اكتساب اهتمام الوالدين من جديد ومن ابرز تلك العادات التبول اللاارادي .

ثالثاً العوامل المساعدة التي تويد من احتمالية اصابة الطفل بالتبول اللارادي :-

  • عدم اتاحة الفرص الكافية لتدريب الطفل علي التبول فهذه العادة تحتاج الي قدر كبير من التعليم والتمرين .
  • النوم العميق سبب من اسباب سلس البول الليلي ففي الغالب الاطفال الذين ينامون نوماً عميقاً يتبولون أثناء نومهم .
  • العامل الوراثي له دور في اصابة الطفل بمشكلة التبول اللاارادي .
كيفية علاج مشكلة التبول اللاارادي عند الاطفال 

في الغالب يحجم الوالدين عن عرض الطفل علي طبيب نفسي من اجل علاج التبول اللاإرادي عند الطفل بسبب الخجل من الافصاح عن المرض ويبدأ الوالدين في البحث عن دكتور نفسي للأطفال الا بعد بلوغ الطفل عمر العاشرة لكن يجب علي الوالدين علاج المشكلة في وقت مبكر ولا حرج من الاستعانة بـ دكتور نفسي متخصص في علاج الاضطرابات النفسية لدي الاطفال .

علاج مشكلة التبول اللاارادي عند الاطفال يتم من خلال علاج الاسباب العضوية والنفسية للاضطراب ومن خلال الاسباب العضوية التي سبق الحديث عليها في محاور الموضوع السابقة وبعد انتهاء العلاج للامراض العضوية التي قد يكون السبب فيها في اصابة الطفل بالتبول اللاارادي والتأكد من سلامة الجسم من الامراض سينتهي التبول اللاارادي لدي الاطفال .

اما عن علاج الاسباب النفسية فيتأتي ذلك من خلال العديد من التوجيهات التي يقدمها خبراء مركز بريق للطب النفسي للامهات :-

  • تحسين العلاقات بين الطفل ووالديه وبينه وبين الاخوة والاخوات في المنزل  مع عدم الاسراف في تخويف الطفل والا يتبع الوالدين اساليب التهديد والتعنيف والتخويف في التربية .
  • وعلي الوالدين توفير جو من الاستقرار والاطمئنان في الاسرة وابعاد عوامل القلق عنهما مع تجنب المشاجرات والشجار امامه .
  • كذا يجب علي الوالدين تقليل كمية السوائل التي يتناولها الطفل يومياً خاصة عند النوم فقد تكون كمية السوائل اكبر من حجم السوائل فيتسبب في تفريغ الماء اثناء النوم .
  • ينبغي تعويد الطفل علي الذهاب الي دورة المياة قبل الخلود الي النوم ولا بأس من ايقاظه بالليل اثناء النوم للذهاب الي دورة المياة .
  • الابتعاد عن اسلوب القسوة في التعامل مع الطفل او التشهير به امام الغير فهذا يقتل ثقة الطفل بنفسه ولا ينبغي توبيخه كل وقت بين الحين والاخر بانه يتبول علي نفسه او ان يتم مقارنته بمن هم دونه في السن من الاطفال ولا يتبولون علي انفسهم .
  • تبصير الطفل بمضار التبول علي نفسه وهذا الامر يعد من اهم العوامل التي تساعد في القضاء علي تلك العادة .
  • توفير جو من الحنان والحب والعطف والرعاية والاهتمام لدي الطفل وتوفير جو من المساواة في المعاملة بين جميع الاطفال .
  • تشجيع الطفل علي استعادة ثقة الطفل بنفسه وأن له الدور الاكبر في التخلص من هذه العادة السلبية .

اما عن العلاج السلوكي في علاج التبول اللاارادي عند الاطفال عند الاطفال فيكون من خلال توصيل جرس بالاعضاء التناسلية للطفل فاذا بدأ الطفل في التبول يبدأ الجرس في الرن فيستيقظ الطفل وبشكل تدريجي يستيقظ الطفل بمفرده حين تمتلئ المثانة فيقوم لاجل تفريغها ولا يكون حاجة الي تعليق الجرس مرة اخري .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *