اعادة تأهيل مدمني المخدرات

اعادة تأهيل مدمني المخدرات

كثير من الاشخاص يعتقد ان علاج مدمني المخدرات يعني  التوقف  والامتناع عن تعاطي المخدرات  لذا يلجأ الكثير منهم الي علاج المدمن في البيت لكن لا شك ان هذا المفهوم قاصر فالتوقف عن تعاطي المخدر ما هو الا خطوة في رحلة طويلة لعلاج مدمني المخدرات لاجل عودتهم الي المجتمع من جديد بعد تخليصهم من السلوكيات الادمانية ومن هنا يجب الحاق المريض في مركز اعادة تاهيل المدمنين وبعد انهاء برامج التأهيل فان الجميع سيري مدمني المخدرات كيف اشكالهم قبل وبعد تلك البرامج التأهيلة التي تغير تماما من شخصياتهم ومهما كانت مدة علاج الادمان فيجب علي الشخص ان يضحي في طريق التعافي ويثابر من اجل التخلص من هذا العالم المظلم ويبدا حياة جديدة ومع بريق للطب النفسي وعلاج الادمان افضل مراكز تأهيل مدمني المخدرات في مصر والشرق الاوسط ومن خلال بيئة علاجية متكاملة واسس تصميم مركز اعادة تأهيل المدمنين ومع خبراء علاج الادمان واساتذة الطب النفسي يتم اعادة المرضي الي حياتهم من جدديد والتواصل معنا من اي مكان في العالم من خلال رقم الهاتف 00201211134706

متي تبدأ رحلة تأهيل مدمني المخدرات

تبدا برامج التأهيل النفسي والسلوكي بعد ان تننهي مرحلة سحب السموم من الجسم وعلاج الاعراض الانسحابية للمخدرات في مراكز سحب السموم حتي تمر المرحلة بسلام وبدون اي مضاعفات , ولا شك ان رحلة علاج الادمان من المخدرات واستعادة الحياة الصحية الامنة ليست بالامر الهين او ان مدة علاج الادمان ستنتهي في ايام فالامر بمثابة التزام طوال حياة الشخص والعمل الشاق للابتعاد عن التعاطي والابتعاد عن السقوط مجددا في شرك وشباك الادمان فحدوث الانتكاسات علي المخدرات ان لم تأهيل مدمني المخدرات بشكل صحيح فانه من الممكن ان يقع الشخص في الانتكاس مرة اخري ولذا فمن اهم مبادئ علاج الادمان التي تم وضعها من خلال المختصصين هي وصول طول مدة علاج الادمان فكلما كانت مدة علاج الادمان اطول كلما كان الوصول الي التعافي .

اعادة تأهيل مدمني المخدرات مرحلة هامة وركيزة في رحلة العلاج

مرحلة اعادة تأهيل مدمني المخدرات من اهم المراحل في رحلة علاج الادمان من المخدرات وهي مرحلة ركيزة بل هي الخطوة الاهم علي الاطلاق في مراحل وخطوات علاج الادمان وتهدف تلك المرحلة الي اعادة دمج الاشخاص المدمنين بعد التعافي من ادمانهم للاندماج في المجتمع من جديد حتي يصبحوا اشخاص منتجين ولهم بصمة في مجتمعاتهم ويكون لهم تأثير بشكل ايجابي . حين تنتهي مرحلة الديتوكس والتخلص من اثار المخدرات في الجسم وبعدما يتم علاح اعراض انسحاب المخدرات في الجسم فاننا بهذا نكون انهينا خطوة في رحلة علاج الادمان ولكن لا يعتقد انها الخطوة الاولي والاخيرة فكم من الاشخاص الذين توقفوا عن تعاطي المخدر واخرجوا سموم المخدرات من الجسم الا انهم ما لبثوا ان عادوا الي طريق التعاطي مرة اخري وانتكسوا لذا فان اخضاع الشخص المدمن في برامج التأهيل النفسي  من الامور الرئيسية والركيزة في رحلة علاج الادمان وفي الواقع خلال مرحلة التأهيل النفسي والسلوكي فان الشخص المدمن بحاجة الي الدعم النفسي والاجتماعي من قبل الاسرة والاصدقاء والعائلة ككل فيكون لبعض الأشخاص المقربين من المدمن التأثير القوي في إتمام عملية اعادة التأهيل وعلاج الادمان .

العلاج الجماعي

تشمل برامج اعادة تأهيل مدمني المخدرات علي  حضور الاشخاص المرضي لجلسات العلاج الجماعي او ما يعرف بالعلاج الجمعي ,وتساعد جلسات العلاج النفسي الاشخاص المتعافين من الإدمان من خلال التفاعل مع الآخرين في نفس الظروف الصحية والذين وقعوا في نفس المشكلة من خلال الاجتماع ما بين الاشخاص المتعافين الجدد والاشخاص الذين لا زلوا في طريق التعافي من الادمان اذ يشعر المريض في تلك الاجتماعات انه ليس وحده وانه ليس الشهص الوحيد الذي وقع في تلك المشكلة وليس الوحيد الذي يقاوم مرضه , ومن خلال المشاركة والتشجيع من قبل الآخرين المتعافين القدامي في تلك الجلسات العلاجية فانها تمنح المريض مزيد من الدعم والتشجيع من اجل الاستمرار في رحلة علاج الادمان .

العلاج الأسري

العديد من مراكز تأهيل مدمني المخدرات يوفروا ميزة العلاج الاسري كاحد البرامج العلاجية الهامة وصولا بالشخص المدمن الي التعافي من الادمان ففي كثير من الاحيان يؤثر الإدمان بشكل سلبي على الأسرة لذا في مراكز التأهيل  يتم السماح لبعض أفراد الأسرة بالمشاركة في برامج العلاج النفسي  ومن خلال تلك الجلسات العلاجية يتم مناقشة جميع الآثار الضارة التي حدثت للشخص المريض ومدي تأثير ذلك على افراد الأسرة  . من خلال مرحلة إعادة تأهيل مدمني المخدرات يتم اخضاع افراد الاسرة للعلاجات النفسية من اجل تحديد الاسباب الرئيسية التي تسببت في حدوث الادمان ومن ثم معالجة الادمان بشكل نهائي حتي نمنع حدوث الانتكاس ومساعدة الاشخاص المرضي في المشاركة في الحياة من جديد واداء المهام الحياتية والمشاركة في كافة الأنشطة الحياتية بعيدا عن طرق التعاطي وبدون العودة إلى الإدمان مجددًا.

مدة إعادة تأهيل مدمني المخدرات

كثيرا ما يتسائل الاشخاص المرضي حول مدة علاج الادمان سواء المدة التي يقيضها الشخص في مرحلة سحب السموم من الجسم او في مرحلة التأهيل النفسي والسلوكي حتي يتم انهاء مراحل علاج الادمان تماما وعودة الشخص الي الحياة من جديد , وعندما يكون الامر متعلق بمدة إعادة تأهيل مدمني المخدرات ففي الواقع لا يمكن تحديد تلك المدة لان كل حالة لها خصائصها ويختلف كل شخص عن الاخر فلا يمكن تحديد فترة معينة من اجل اتمام مراحل و خطوات العلاج وانهاء برامج التأهيل النفسي والعلاجات السلوكية لمدمني المخدرات وصولا الي اقصي درجات الاستقرار النفسي . بعض مراكز إعادة تأهيل مدمني المخدرات تقوم بتقديم برامج علاجية في مدة 30 يوم وتقوم بضغط البرامج العلاجية وهذا برنامج تأهيل الطلبة والموظفين الذين لا يستطيعون التفرغ بشكل كامل فيتم الا ان علماء الطب النفسي وخبراء علاج الادمان يرون ان اقل مدة علاج مدمني المخدرات والعمل علي تأهيلهم بشكل تام لا تقل عن 90 يوم وبالطبع كما اشرنا من قبل ان هذا يختلف من شخص لاخر , هناك العديد من العوامل التي من خلالها يتم تحديد فترة العلاج اللازمة وكم تستغرق مرحلة تأهيل مدمني المخدرات و يجب مراعاة العديد من العوامل كالتعرف علي  تاريخ التعاطي  ومدة الادمان مع عامل هام وهو  نوع المواد المخدرة التي يتعاطها الاشخاص ومقدار الجرعة من المخدر وهل التعاطي مستمر ام علي فترات كما يراعي الظروف الصحية والنفسية والاحتياجات النفسية والعاطفية للمريض . من مبادئ علاج الادمان والتي اشار اليها علماء الطب النفسي وخبراء علاج الادمان والتي افادت بان الاشخاص مرضي الادمان الذين يقضون ثلاثة أشهر أو أكثر في رحلة علاج الادمان يحققون افضل نسب تعافي من الادمان وكما انهم  يحققون معدلات أفضل في مقاومة الانتكاسة , و البرامج العلاجية الاطول في علاج مدمني المخدرات تتيح الفرصة من اجل التركيز  على الأسباب الجذرية والسلوكيات التي ادت الي وقوع الشخص في طريق التعاطي واسباب حدوث الإدمان ومن ثم العمل بشكل اكبر من اجل مساعدة المريض على ممارسة السلوكيات الصحية التي تعيده الي المجتمع من جديد بشكل أكثر اتزانًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *