اسباب ادمان الكحول

اسباب ادمان الكحول

انتشار الكحول والخمور في المجتمعات العربية بشكل مروع بل قد انتشرت الخمور والكحوليات في البلاد الاسلامية واشهرها السعودية فقد انتشرت الخمر في الرياض وصار ادمان الكحول في تلك المجتمعات كالمياه الغازية تستطيع ان تصل اليه بكل سهولة , وقد دق ناقوس الخطر بعد ان صرح لتلك المخدرات ومحاولات التقنين المستمرة حول اباحة تعاطي الكحول  والترويج للعلاقة بين الكحول والجنس وغيرها من العوامل التي ساعدت علي تفشي الخمر والكحول في المجتمع ولكن مهما كانت مدة ادمان الكحول فان الطريق الي علاج ادمان الخمر ممكنا وفي الواقع  التعرف علي اسباب ادمان ل له دور كبير في الوصول حلول لمشكلة الادمان علي الكحول ومن خلال الموضوع سنسلط الضوء علي اهم اسباب الادمان علي الكحول حتي نعالج تلك المشكلة من جذورها ونحن في مستشفي بريق للطب النفسي وعلاج الادمان نقدم ايدينا لمن وقع في فخ الادمان علي الكحول لاخراجه من هذا الطريق المظلم والتواصل معنا من خلال رقم الهاتف 200201211134706+

 

ما هي اسباب ادمان الخمر

الحديث عن اسباب الكحول وتعاطي الخمور بشكل عام راجع الي اسباب هي نفسها اسباب الادمان علي المخدرات بشكل عام وفي الواقع تدور اسباب وحجج الادمان 9 بشكل اساسي علي محورين اساسيين  وسببين رئيسين للإدمان سواء الادمان علي الكحول او ادمان المخدرات لان الكحول يسبب الادمان وهو من اخطر انواع المخدرات علي الاطلاق ويكفي آلاف الوفيات سنويا بسبب ادمان الكحول فضلا عن تصرفات مدمن الكحول  والتي تبين مدي الخطر والمشاكل التي تقع علي الاشخاص حال ادمان تلك السموم وكم من امراة تشتكي بان زوجي مدمن الخمر حيث ان شخصية شارب الخمر الممقوتة حتي ان الزوجة  وهي اقرب الاقربين الي الزوج لا تطيق شخصية مدمن الكحول لما يظهر عليه من اعراض وسلوكيات غير مقبولة والتاثير علي العقل مما يجعله يفعل العديد من الامور الغير مقبولة بسبب تأثير تلك السموم  .

لا شك ان التعرف علي اسباب ادمان الكحول متعددة وليس ثمة سبب واحد يجعل الاشخاص يقعوا في فخ الادمان علي الخمر والكحوليات ولعلها هي نفسها هي عوامل وحجج الادمان علي المخدرات بشكل عام وتتمثل فيما يلي :-

أولاً :-  الضغوط النفسية  والحياتية والمشاكل الاجتماعية التي تكون لها دور كبير كبير في التفكير في الخلاص من هذا العالم الي عالم اخر يظن ان فيه السعادة فقد ارتبط عالم الادمان لدي الكثير وارتبطت تلك السموم بالنشوة ولكن لا يعي اولئك المغييبين ان هذا العالم المظلم لا تدوم لذته فهي دقائق من اللذة والنشوة التي يعيشها الاشخاص والتي سرعان ما تنتهي ويأتي محلها الضيق والقلق والاكتئاب والخوف وغيرها من المشاكل الصحية سواء الصحية والنفسية التي يقع فيها مدمني الخمور .

ثانياً :-  حب التجربة والاستطلاع والفضول وهذه الامور من اهم واشهر اسباب الادمان  خاصة في صفوف المراهقين فتلك المرحلة والفئة العمرية هي الفئة الاسهل في الصيد من قبل تجار السموم والمخدرات مع رفقة السوء التي تعد عامل قوي فحين تتجمع تلك الاسباب مع الفضول والمغامرة وحب التجربة كل هذه العوامل دافع للشخص في تعاطي الخمور والمخدرات , وبالتأكيد السببين التي سبق ذكرهما  لهم نصيب كبير في مناقشتنا لحجج واسباب ادمان الكحول وتعاطي الخمور  ,ولا شك ان الادمان علي  الكحول يمتد إلى أسباب أخرى تتعلق وترتبط ارتباط وثيق بقدم انتشار الكحول في المجتمع وانتشاره مذ قديم الزمان ومعرفة الاشخاص بتلك المشروبات الكحولية .

قبل ان نخوض في التفصيل حول اسباب ادمان الكحول والادمان علي الخمر فاننا بحاجة الي تعريف الادمان علي الكحول وكيف ان الشخص يدخل في فخ ادمان الكحول معتقدا بان الخمر لا تسبب الادمان وغيرها من اسباب الادمان علي الكحول كالعلاقة بين الكحول والجنس حتي صارت تلك السموم اكثر المخدرات انتشارا في المجتمع .

ادمان الكحول مرض يحتاج الي العلاج

إدمان الكحول: الادمان علي الكحول قد يكون في مرحلة متقدمة من التعاطي وقد يقع الشخص في فخ الادمان علي الكحوليات مع الافراط في شرب الخمر الا انه بعد مرحلة التعاطي يكون الادمان ويكون البحث الحثيث عن الخمر حتي لو باع الشخص اثاث الببت ولو سرق ونهب من اجل الحصول علي الخمر فحرص الإنسان الشديد على تناول الكحول برغبة شديدة وشراهة علي الرغم من الاضرار والمخاطر التي يتسبب فيها الادمان علي الكحول وبالرغم من المخاطر والاضرار الصحية والاجتماعية,  إلا أن حالة التعلق بتناول الكحول ولذا فان المفهوم الصحيح للادمان هو عدم القدرة علي التخلي عن الخمر ويصبح التعاطي جزء رئيسي من حياته ولا يتمكن من الاقلاع عن الخمر وحينها يجب الاستعانة بالمختصصين في علاج الادمان في مراكز علاج ادمان الكحول حتي لا ينجم عن التوقف اعراض انسحابية شديدة تدفع الشخص للعودة مرة اخري للخمر والكحوليات .

اسباب ادمان الكحول

لمناقشة اسباب الادمان على الكحول لابد أن نعلم أن هناك أسباب عضوية لإدمان الكحول وأسباب غير عضوية لإدمان الكحول

اسباب الادمان علي الكحول العضوية

تتمثل اسباب ادمان الخمر باختصار في كون الكحول مادة مثبطة ومهدئة للجهاز العصبي المركزي ومن ثم فان تعاطي الخمر يؤدي الي احجام  المواد المنبهه في الجهاز العصبي ولذا حال التوقف عن تعاطي الخمر فان الشخص يعاني من اعراض شديدة عصيبة بسبب التقليل من الجرعة او إيقاف تعاطي الكحول , فيحفحينها نها يتم إطلاق سراح تلك المواد المنبهه بشراسة ومن ثم يحدث حالة من الغضب والعدوانية والقلق والعنف في التعامل مع الاستثارة لاتفه الاسباب نتيجة انطلاق تلك المواد المنبهة بشكل لم يعد الجسد يعتاد عليه مما يدفع الإنسان للرغبة الشديدة لتناول الكحول ليهدأ وتعود حالته المزاجية للتحسن.

اسباب ادمان الكحول الغير عضوية :-

اولا الاسرة :- فهناك العديد من الدراسات التي اجريت علي مدمني الخمر والكحوليات وكيف كان للاسرة دور كبير وهام في اقحام الشباب والابناء في طريق التعاطي خاصة في المجتمعات الغربية والتي التي تعتمد علي الكحول في مناسباتها حتي ان اصبح الكحول من اساسيات اتمام تلك المناسبة وهذا بالطبع فتح الباب علي مصراعيه لادمان الكحول فالتعاطي سيؤدي الي الادمان ولن يكون هناك اختيار في تناول تلك المسكرات بل يكون التعاطي قهري , ولا شك ان الأسرة المتمسكة بالقيم واتباع اوامر الشرع خاصة في ظل تحريم الخمر في كافة الشرائع فقد جاء تحريم الخمر في القران , وفي الواقع  نؤكد بان افضل طريق علاج ادمان الكحول هو علاج ادمان الكحول بالقران وهو طريق وقائي فالوقاية خير طريق للعلاج واحاديث  نبوية شريفة عن تحريم الخمر و جاءت العديد من النصوص حول تحريم الخمر في الانجيل حتي في اليهودية جاء تحريم الخمر في التوراة , فالاسرة  البعيدة  عن الاحتكاك بالكحول والحريصة على الرقابة لابنائها مع الاستمرار في النصح والارشاد لها خاصة في فترات المراهقة والعمل علي توفر أجواء لا يتحقق فيها اسباب الادمان على الكحول  او مجرد التفكير في تعاطي تلك الخمور والسموم ,

ثانيا:-  من اهم اسباب الادمان علي الكحول هي الرغبة التامة لدى فئات صغيرة السن من المجتمع  وهم المراهقون في التجربة وحب الاستطلاع والمغامرة خاصة في ظل رفقة السوء التي تزيد من قوة هذا العامل داخل نفوسهم مما يدفعهم إلى تناول الخمر في بداية الامر يكون على سبيل التجربة وتكون تلك البداية للإدمان وكما نقول دوما من خلال مواضيعنا حول علاج ادمان المخدرات لا تجرب فالبداية تجربة الا ان التعاطي بعدها سيكون قهرياً . وفى حقيقة الأمر إن حب التجربة  والرغبة في المغامرة والاستطلاع والفضول التي تهيمن علي الاشخاص في مرحلة المراهقة ان لم يكن هناك وازع ديني وتربية وتقويم واستماع للاشخاص في تلك المرحلة وحماية الشباب من الوقوع في فخ الادمان فهي أحد أشهر اسباب الادمان على الكحول وأكثرها انتشارا.

ثالثا:- الترويج للمعلومات الغير صحيحة حول الادمان علي الكحول وتعاطي الخمر فهناك معلومات حول الخمر والجنس وان المشروبات الكحولية تزيد من القدرة الجنسية للاشخاص مع  انتشار معلومة غير صحيحة بالمرة بان الاشخاص في مرحلة متقدمة من العمر لا يمكن أن يدمنوا الكحول وهذا التصور ليس له أي أساس علمي فان الانسان في اي مرحلة من المراحل العمرية المختلفة قد يقع في فخ الادمان وليس ثمة مانع من ادمان الكحول .

رابعاً:- الهروب من الواقع وعدم القدرة علي التأقلم مع ظروف الحياة والخوف من المواجهة او ان شئت فقل عدم القدرة علي التأقلم علي ظروف الحياة لذا يندفع الكثير من الاشخاص الي عالم الادمان حيث يري فيه السعادة والنشوة, اذ قد يتوهم الإنسان أن تعاطي الخمر وشرب الكحول سبيل للهروب من المشاكل والضغوط النفسية  والمشاكل الحياتية ومن ثم يكتشف – بعد فوات الأوان – وللأسف بأن الكحول فتح عليه أبواب من الشر ويدخله في مشاكل نفسية وزاد المه وضيقه والتي ظن ان فيه المهرب لكن سيصطدم في هذا الطريق بحائط سد وطريق مظلم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *